موسوعه

الموسوعه (بالانجليزي: Encyclopedia) هى كتاب او مجموعة كتب بتحتوى على معلومات وافيه عن كل فروع المعرفه او فرع معين من المعرفه. بتتقسم الموسوعة لمواد ، ماده واحده لكل موضوع. المواد بتتقسم على المواضيع فى الموسوعه عادة حسب اسم المادة ابجديا وممكن الموسوعه تكون وارده فى مجلد واحد او مجلدات، وده بيعتمد على كمية المواد المدرجه. الموسوعه ممكن تكون عامه او متخصصه فى موضوع معين. [1][2]

من اشهر الموسوعات العالميه العامه الموسوعه البريطانيه (Encyclopædia Britannica) و موسوعة لاروس. ومن امثلة الموسوعات المتخصصه فى مجال معين الموسوعه القبطيه. الغرض من عمل الموسوعه هو نشر المعرفه بين الناس فى كل نواحى العالم و الحصول على معلومات سريعه عن موضوع معين.

الموسوعات المطبوعة كانت لحد اختراع الانترنت هي النوع الوحيد من الموسوعات، ومن أشهر الأمثلة عليها هي موسوعة بروكهاوس (Brockhaus Enzyklopädie) ، موسوعة بريتانيكا (Encyclopædia Britannica)، وإنسيكلوبيدي (Encyclopédie). وبالرغم من فعاليتها كانت ليها جوانب سلبية زي غلائها، تقلها وحجمها، وصعوبة تحديثها.

ظهرت الموسوعات الإلكترونية لأول مرة في أواخر القرن ال20 علي اسطوانات CD واللي أشهرها موسوعة إنكارتا من مايكروسوفت [3]، وفي بداية القرن 21 بدأت تظهر موسوعات أكبر وأكتر تعقيد زي الجزء الإلكتروني من موسوعة بريتانيكا (هنا)، وموسوعة ويكيبيديا (Wikipedia) الحرة. وفرت الموسوعات الإلكترونية مصدر سريع ومجاني للمعرفة وهي في الوقت الحالي أكتر أنواع الموسوعات استخدامًا. واجهت ويكيبيديا نقض كبير في قابلية الاعتماد علي معلوماتها بسبب خاصية التعديل الحر اللي بتسمح لأي حد بتعديل محتواها بشكل مجهول، مع كده أظهر بحث قارن بين الدقة العلمية لمقالات موسوعة بريتانيكا وويكيبيديا إن الدقة بتاعتهم متقاربة بشكل كبير، واللي واجهته موسوعة بريتانيكا اللي نظام تحريرها ومراجعتها بيعتمد علي خبراء فقط علي عكس ويكيبيديا اللي بتشتغل علي أساس نظام تطوعي بالرفض والتشكيك التام. [4][5][6]

مجلدات موسوعة بروكهاوس، 1902